الرئيسية > ضحك كالبكاء > دونكيشوتات المعارضة السورية.. واللص

دونكيشوتات المعارضة السورية.. واللص

أغسطس 30, 2007 أضف تعليق Go to comments

في جلسة لم تلعب الصدفة فيه دوراً جمعتني هذا الصباح مع ثلاثة سوريين قدموا أنفسهم على أنهم (صحفيون معارضون) لنظام الحكم في دمشق.. إضافةً إلى شخص رابع قدم نفسه على أنه (بوق) للنظام الحاكم بدمشق.. على خلفية قيام الثلاثة الأوائل بزيارة (سياحية!!) للبلد الذي أقيم به.

وعلى الطريقة (الكاميلوتية) إنما بطاولة مربعة هذه المرة رغم حثي النادل على إيجاد طاولة مستديرة علّنا نصل إلى رأي يدور بيننا في محاولة لإزالة الضبابية بين الأطراف المختلفة، لكن لسوء الحظ لم يكن هناك سوى هذه الطاولة المربعة التي تمترس كل منهم خلف ضلع منها لا يلتقي مع الآخر إلا بزاوية قائمة تميل للحادة جداً.

بدأ فارسنا (بوق السلطة) بالتصفيق والتزمير للحزب الحاكم بلا هوادة.. وذهب بعيداً إلى تشبيه النظام الاشتراكي بدمشق بنظيره الصيني، بل عاد إلى صفحات التاريخ ليطلق مثالاً رناناً حول (دولة القرامطة) ذات الطابع الاشتراكي في وقتها.. ولم يتوقف إلا عندما قاطعه أحد دونكيشوتات المعارضة بقوله:

– تتحدث عن الاشتراكية بإسهابٍ وإعجاب منقطع النظير.. ترى هل ستشاركني زوجتك؟!!

الجملة كانت أكثر من كافية لينحى الحوار إلى منحى بيزنطي بحت كنت أمارس سخريتي فيه على كلا الطرفين بتحيزٍ تام..

بعيداً عن الآراء السياسية لهؤلاء الفرسان العارين من الأسلحة سواء التنظيرية والتأطيرية للوطن الذي يرسمون أبعاده، طرحت سؤالاً ملغوماً (لغاية في نفس يعقوب).. كانت صياغته كالتالي:

– أعتذر عن مقاطعتي المستمرة لكم مجدداً.. لكن عندي سؤال بسيط جداً، بعيد كل البعد عن حديثكم الرائع والمفيد هذا.. سؤالي: لماذا تسرق نماذج من المواطنين من بلدهم؟!

مع أمثلة كثيرة من قبيل سرقة الكهرباء والتهرب الضريبي والرشاوى وما إلى ذلك من أشباه هذه الأمثلة..

– الفارس الأول قال: طبيعي هكذا نظام مستبد يولد بؤراً فاسدة كهذه النماذج!!

– الفارس الثاني أردف عليه قائلاً: تتحمل الدولة المسؤولية كاملة عن هؤلاء الناس.

– الأخير قال: طالما أن الحكومة تسرق فلا عجب أن يسرق المواطن، ففي النهاية الدولة هي اللص الأكبر وما المواطن إلا لص أصغر من صغير يسترد حقاً من حقوقه، ولو كنت في مقامه لفعلت الشيء نفسه. فإذا كان كبير القوم مهنته دق الدف فلا عجب أن القوم راقصون.

– بوق السلطة احتدّ قائلاً: الدولة متساهلة مع المواطن الذي لا يملك درهماً ولا ديناراً ليستمرّ في حياته وهي ليست غافلة عن هذه السرقات.

في الحقيقة لم أجد تفسيراً مقنعاً لمجمل كلامهم فمواجهة الخطأ بخطأ مثله لا يعني حلاً للمشكلة على الرغم من أن هذه النماذج لا تمثل عامة الشعب.

..

أصبح النقاش شيئاً فشيئاً كعادة النقاشات العربية – العربية إذ تحول الجميع إلى التفكير بصوتٍ عال.. الأمر الذي دعاني إلى الاعتذار قبيل نهاية الجلسة والانسحاب بقولي:

– أعتذر عن عدم استمراري معكم في الحوار إلا أنني أود الذهاب إلى الحمام لأتخلص من بعض الفضلات التي علقت بي عقيب جلوسي المطول هنا.. أرجوكم استمروا في الحديث.

وللحديث بقية..

Advertisements
التصنيفات :ضحك كالبكاء
  1. Aleem
    أغسطس 30, 2007 عند 11:52 م

    It is very legitimate question you are asking here. You did not bring an answer but I think the third guy gave you almost a good answer. If the officials start steeling then the others do the same. For example, when they hear that Jamal Assad accumulated $5 billions, 900 houses and 250 kg of gold as written on Syria-news, the little ones find their ways to catch up. Each system hold values in it, like social system has different values from capital system, however, that does not mean that advocated of each system do really believe what they say and practice what they say. Each system also, puts standards to go by, but some do not put standards so they can get of what ever they want without objections. Most dictators in the third world did not put standards to their claim (social of capital) so, all built huge fortune, them their families and their cooperators.

    وهو سؤال مشروع جدا تسألون هنا. انت لم يأت جواب ولكن اعتقد الثالثة غي اعطي لكم تقريبا جيدا الاجابه. اذا كان المسؤولون تبدأ التقويه ثم الاخرين ان يحذوا حذونا. فعلى سبيل المثال ، عندما يسمعون ان جمال الاسد تراكم مبلغ 5 مليارات و 900 منزلا و 250 كيلوغراما من الذهب كما هو مكتوب على سوريا – الاخبار ، والقليل منها تجد السبل للحاق بها. يعقد كل نظام القيم فيه ، مثل نظام اجتماعي له قيم مختلفة من النظام الرأسمالي ، ولكن هذا لا يعني ان كل نظام ينادي هل حقا أن نصدق ما يقولون وممارسة ما يقولون. كل نظام كما يضع معايير نتبعه ، ولكن البعض لا يضع معايير لتتمكن من الحصول على ما يريدون ابدا دون اعتراضات. اكثر الطغاه في العالم الثالث لم تضع معايير لمطالبتهم (رأس المال الاجتماعي) ، فإن جميع بني ثروه هاءله ، ومنهم أسرهم والمتعاونون

  1. يونيو 13, 2009 عند 5:14 م

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: