الرئيسية > ضحك كالبكاء > ثرثرة خِلخال..

ثرثرة خِلخال..

سبتمبر 27, 2007 أضف تعليق Go to comments

خِلخَال..

شيء من بعض شيء..

..

..

ولأن بعض الأشياء..

..

..

مختلفة..

فقط..

فاصلة..

..

نثرياتٌ وحُروف راقصة.. مشدودةٌ إلى أُذُن الحلم.. ..

فاصلة..

مُحاولة للاستيقاظ.. بعد التبلّل بصمتٍ عميق..

نقطة..

كلُّ ذلك وَ.. (بواوٍ مفتوحة)..

..

ملاحظة..

أنا أريد أن أحذركم هنا..

لا تسيروا حُفاة القلوب على وُعورة الحروف هُنا.. لكيلا تُصيبكم رعشة أحرفٍ كُسرت وَلهاً..

إلا.. المتصوّفة قُلوبهم.. في مِحراب كِبرياء..

وأولئك الراقصون على شَفرة القمر.. وخلخال يعانق سيقانهم..

ثم الطاعنين أنفسهم، بخنجر ماء..

ولا أنسى الخارجين إلى الألوان المشتعلة بالرغبات..

..

..

المزيد من النقاط..

والمزيد..

والمزيد..

..

..

المزيد من إختصارات الحروف.. ستتجمع قريباً هنا..

ثم فقط.. وفقط..

(وَلَه) من أجل الرقصة القادمة..

..

Advertisements
التصنيفات :ضحك كالبكاء
  1. سبتمبر 27, 2007 عند 2:11 ص

    أدهشني ما كتبت هنا ، وكأنك تكتبني وتكتب وجعي ..
    سعيد جداً بالتعرف على مدونتك الرائعة .
    دمت بخير .

    محمد سعيد

  2. medaad
    سبتمبر 28, 2007 عند 2:37 ص

    محمد سعيد.. أيها المبهر..
    عادةً ما كان قلمي يرفض الرد على المعلقين في مدوّنتي.. إلا أنه هذه المرة تواطئ مع ردك الأنيق ليسطر كلمة شكر لمرورك العطر ههنا..
    مممممممممم اطلعت عليك هناك.. وأنا أراقبك..
    ومنذ اليوم فصاعداً سأجعل قلمي يتواطئ للرد مع الجميع..

    شكراً لمرورك العذب ههنا..
    إبق بالجوار.. عزيزي

  3. ندى
    أكتوبر 6, 2007 عند 5:16 ص

    ارى ان هناك رقصة وليس ثرثرةرقصة لخلخال اضاء عتمة الليل رسم
    فواصل شوق الرنات وهي تخطو نحو الحلم، ومع كل خطوة ، توقع بين
    ثنايا القلب شغف بها ، وبهدوء الليل ، تاتي الرنات لتخبر القلب
    بأنها تاخذ من الطريق اضاءة جميلة .
    رقصة للحب هي ما قرأت

  4. medaad
    أكتوبر 6, 2007 عند 9:02 م

    ندى.. أيتها الرائعة..
    حين تمرين على صفحاتي دوماً..
    تعجبيني جداً..
    وجداً..

    دمتِ بود

  5. أكتوبر 16, 2007 عند 10:02 م

    إذا كان ماقرأت ثرثرة سأغير لوني إلى البني وحيث لكل لون مداد..

  6. أكتوبر 19, 2007 عند 7:14 ص

    سوف أستمر بالسير على حافة القمر حتى لو كنت سأسقط من إعياء الرقص و الدهشة ….
    كلماتك تذهب بي إلى حيث لا أعلم أصبح هناك سؤال واحد في ذهني …. من أنتـ؟

  7. medaad
    أكتوبر 21, 2007 عند 10:23 م

    إياس.. أيها الظل السائر على عتمة صفحاتي.. طلّتك البهية أضافت لوناً قرنفلياً ههنا.. أهلاً بك بجميع ألوان قوس القزح..

  8. medaad
    أكتوبر 21, 2007 عند 10:25 م

    رويدة..
    أيتها الخرافية.. السابحة على شفرة القمر، مناغية كل الارتعاشات المتساقطة من راقصة ذات خلخال.. أهلاً بكِ..
    أما أنا.. فذاك الغجري الذي يصنع من قطرة المطر… أغنية..

    إبقي في الجوار..

  9. جنية
    أكتوبر 23, 2007 عند 9:13 م

    خلخال يلمع
    على سطح أسود
    بحروف من نور
    وكاتب من مداد

    يا أنت
    كن بخير

  10. medaad
    أكتوبر 29, 2007 عند 12:45 ص

    جنية….!!!
    هل أنت نفسها التي تأتيني كل ليلة.. مع انسلاخ الليل من مقل النهار..

    أهلا بك

  11. النديم
    يونيو 27, 2008 عند 5:47 م

    خل.. خال
    خلل …خااال
    خل …..خاا
    ..
    توقف النبض
    مع توقف ثرثرته..

    وصعدت الحدقة.. على مدرج مرصع المسار
    ومع أخر ومضة بريق..
    أغمض الربان عينيه.
    واستسلمت الأرواح ..لضمير ال”طيار الآلي”.

    ..تحية ود من الرياض الى سيدني

  12. نوفمبر 18, 2008 عند 12:50 ص

    النديم..
    أيها البارع..
    ما زلتُ أتابعك في براريك.. رغم شحّ قلمي على بلوغ ردٍّ مناسب..
    إلا أن الصمت في حرم الجمال جمال..

    لك من الود موصولاً من قارتي إلى دفء مكانك..
    نايثن..

  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: