حكايا 02

يونيو 22, 2008 أضف تعليق Go to comments

تلك الأنثى الصاهلة بعمق روحه مُنحنياتٌ مُشبعة الجمال، تلك المتدثّرة بخاصرته صافيةٌ كغدير.. نقيةٌ بعمق فنجان قهوة.. يألفها لوزي العينين ويهبها عشقٌ مغموسٌ بوتر.

تلك الرائعة تُتقن شروق الشمس.. وضجيج الغروب؛ بل تكاد تحوّله إلى فُتاتٍ مطحون بكفِّ يدها.. ثم ترتشفه بشفاهٍ عاشقة لرائحة الثغر في كوبٍ معتّق البن وقطعة سكّر بطعم أنثى..

تلك الفاتنة تلثمُ أصابع شوقها احتضاناً لرائحته في أزقة الجسد.. بعد أن سفكَ خجلها وتسكّع على منحنياتها ذا رقادٍ.. كفارسٍ فينيقي التفّ على جيد أنثى هائمة في غواية الجسد..

تلك البارعة..

..

..

تفرّدٌ بعروجٍ مُخلَّد..

تلك حبيبته..

..

مواضيع ذات صلة: حكايا 01

Advertisements
التصنيفات :ضحك كالبكاء
  1. سامو
    يونيو 22, 2008 عند 4:54 م

    تلك الأنثى المخمليه تعشق معه السهر..

    تلك الأنثى الرائعه تود الغوص في سواد عينيه ..

    تلك الفاتنه على وعد معه ومع القمر لتبدأ مرة اخرى ليال ملؤها الأمل..

    على وعد مع الحلم الذي سيزرع الدنيا أمل..

  2. zolfa alhawa
    يونيو 22, 2008 عند 8:39 م

    بالحب 00 دغدغت أضلاعها
    زدتَ لهاثها وخفيقها
    طيرانك أطلق أجنحتها
    أطلقها كنار ٍ وحريق

    فهي سواكَ لا تملك ولا تريد حبيبا

    فلتهنأ تلك الحبيبة به 00 وليهنأ بها

  3. يونيو 23, 2008 عند 10:30 م

    ايام بحسك مجرم العادة في أصول الكلمات.

    هلأ كيف فيو حدا “يمسك بنزيف الحكايات” ومافيو يترجم كلمتين على بعضن؟:
    P:

  4. يونيو 27, 2008 عند 4:19 ص

    تُفنى الحروف أجمعين في حرم الجمال هُنا ..
    .
    .
    ؛ مداد ..
    كيف اجعلك تؤمن بأني أخوض حالات سـُكر عند حكاياك !

  5. ندى
    يونيو 30, 2008 عند 3:35 م

    قطعة سكر بطعم انثى وذرات بن بطعم رجل جامح يأبى أن يصل لحالة هدوء
    مع قطعة السكر ، ومع الوقت تذوب ولا يتبقى الا طعم مذاق حلو تحمله له
    الشمس مع اشراقة نكهة ذرات البن مع الصباح .
    تلك الفاتنه ولوزي العينين يكتبان نهاية حكايا تموز، لا ادري لما تموزرغم
    ان تموز هو حياة متجددة دوما ، لكن مع تلك الفاتنه ولوزي العينين الامر
    مختلف دوما .
    حكايا متجددة بنهاية تموز هي ما ينتظر لوزي العينين…

  6. max13
    يوليو 2, 2008 عند 5:05 م

    ولكن إلى حين 🙂

  7. يوليو 6, 2008 عند 7:33 م

    – سامو
    – zolfa alhawa
    – أمنية
    – Benoo
    – ندى
    – max13

    اعذروني لتأخري في الرد هي مشاغل والقليل من الزكام مع رشة سعال..
    شكراً لمروركم على صفحاتي.. بل شكراً لمتابعتي الدائمة رغم أنني قد لا أوفيكم حقكم في الرد..

    محبتي لكم..

  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: