حكمة حمار..

donkey-t4380

تعود أحداث هذه القصة إلى عصرٍ موغلٍ في القدم، وفي بلاد لا تمتّ لنا بصلة؛ بلاد فيها القيصر قيصر والكلاب كلاب والخيزرانة خيزرانة.. والمراهقة السياسية في أوجها.. والذي منّو..

وكان لجاري حمار.. أو وكان لحماري جار.. لا يهم.. يتبوّأ منصباً مرموقاً في البلدية، رغم أن معظم ناخبيه كانوا يعلمون بأنه حمار إلا أن الورقة الانتخابية لم تكمن تحمل خياراً آخر.. ولأن الشعب ديمقراطي ويحب الديمقراطية ويعمل على تنفيذها فكان يجب أن يمارس هذ الحق الديمقراطي (الانتخاب)..

وكان لصاحبنا مثله مثل أيّ مثقف وشاعر مخضرم فلسفته الحياتية الخاصة، حيث كان لا يتوانى عن قصف الأعداء من رجعية وإمبريالية وتخلّف رافعاً شعار الاشتراكية والحق والعدالة والديمقراطية والمساواة.. والذي منو، وكان يؤمن أيضاً بمبدأه الخاص “الكذب أمامك والقبر قدّامك، سِر فعين المخابرات تحميك!!”.. وقد نقش على كرسيه يوماً: “كأننا والماء من حولنا .. قومٌ جلوس حولهم ماء”..

أما الشعب في ذلك الوقت فكان مجموعة من البشر المترهلين المصابين بالأنيميا الخبيثة تراهم دائماً في طوابير أمام المؤسسات الحكومية، أو مصانع الخبز أو يؤدون حركات الانحناء اليومية أمام الوالي.. وكان رجال الشعب عبارة عن أنابيب منوية ونسائه أجهزة تفريخ، وكان هذا هو النشاط الوحيد المسموح بممارسته عند الشعب لقتل الضجر حتى الفجر والتسلية والترفيه وحرية التعبير عن الرأي.. فكانت الأرقام الوطنية في دائرة الإحصاء الرسمية تزداد باضطراد..

ثم مرّت الأيام والأعوام ولو كنا في إحدى المسلسلات التركية المدبلجة هذه الأيام لظهرت لكَ عبارة (وبعد كذا سنة) أو (وبعد مرور كذا عام على هذا) لترى بأن الممثلون قد كبروا فلم تعد تعرف أي ممثل كان يمثل أي دور.. لكنك لحسن حظك لن تواجه هذه المشكلة في هذه القصة فأبطال القصة لم يتغيروا أبداً..

بعد كل ذلك الوقت التقيت بذلك الجار مرة أخرى وأنا عائد للوطن عند بوابة المطار.. قيل أنه كان ذاهباً ليلقي محاضرة في “حقوق الإنسان”!!! في دولة مجاورة.. سألته بعد أن تبادلنا أطراف النفاق..: هل صدرت أخبار الانتخابات الجديدة؟!! فقال: “ألم تسمع.. لقد فاز القيصر مرة أخرى بنسبة 99.99%.. وأما بالنسبة إلى الواحد بالمئة فقد فاز بها لا أحد!!”!!!! ثم سألته عن حال “الشرطة” في البلاد و”الكرامة” و”الحرية” .. فقال:

– “الشرطة في المركز التاني وأما الكرامة فقد خسر النهائي والحرية نزل إلى الدرجة الثانية من الدوري”.

وعندما سألته عن حكمته في الحياة قال: ” حسنات الاستبداد خير من مساوئ الحرية”..

تلك حقاً.. “حكمة حمار”…

..
——————————-
مواضيع ذات صلة:
– عبقرية الاستحمار
– وعلى سيرة الحمار
– جمهورية الحمير أم جمهورية الخراف

Advertisements
التصنيفات :مداديات, ضحك كالبكاء
  1. مارس 7, 2009 عند 12:03 ص

    يخرب شيطانك يانايثين 🙂 .. بس انتبه شو رجعك للوطن؟؟ ممكن يحاكموك بتهمة إضعاف الحمار القومي..
    الحمد لله انك غيرت الخلفية السودة.. مبروك

  2. billal09
    مارس 7, 2009 عند 12:37 ص

    I have read recently something like it, coming from this time,
    It is also to do with election and the rule of the individuals in the eggs producing .
    countries

    I think you can call it, interview with average humanbeing in the Middle East

    An Egyptian Interview

    مقابله صحفيه مع مواطن مصري

    Reporter: Hi
    Egyptian: Hello

    Reporter: Do u speak English
    Egyptian: Berfect

    Reporter: Do u mind if I interview u
    Egyptian: No, I don’t have a mind

    Reporter: What’s your name?
    Egyptian: Taha

    Reporter: Sex?
    Taha: I love it

    Reporter: oh no, I meant male or female?
    Taha (yelling): what do u sink?

    Reporter: it’s just for the sake of the report. Never mind…male. ….
    Taha: No.. I like female

    Reporte r: How do u find life here in Egypt ?
    Taha: Egybt..Very nice cantry..nice wezar..nice food..byramidz

    Reporter : Oh well..beside the weather and the pyramids..what else do u like in ur country?
    Taha: Byramids, nice wezar, nice food

    Reporter: DO YOU WORK?
    Taha: Yas, when I am not buzy..

    Reporter: What do u think about the traffic problem in Egypt ?
    Taha : Very big broblem..very much cars..u see?..but za guvurment is trying to make it bettar..zey did za circle street and za mehwar street…and zey make all streets one way so if u go..u cant come back!!!

    Reporter: What about the economic problems in Egypt ?
    Taha: I do not undurztand what u say

    Reporter: I mean..how do u deal with money problems in egypt ?
    Taha : Egypt very rich cantry…we have alot of cotton..alot of water..and we have byramidz

    Reporter: So do u make a lot of money?
    Taha : No no.. it is not legal to make money..one frend I know make money at home..and he go to brizon..if u make money at home.. you will go to brizon

    Reporter : let me rephrase..since Egypt is a rich country.. do u have a lot of money?
    Taha: me? …Not a lot…..but I eat and drink Alhamdulelah?

    Reporter: Then where does all the money go?
    Taha: Guvurment

    Reporter: And what does the government do with the money?
    Taha : Zey Build circle street, mehwar street and make all streets one way

    Reporter: well , Ok…Do u vote?
    Taha: What duz zat mean?

    Reporter: Do u choose your president
    Taha: Who, Mubarak?

    Reporter: yes
    Taha (nervously) : I didn’t give my voice..But if I was. I will give him my voice

    Reporter: Why him?
    Taha : Because he was an airoplane in za war..he waz za leadar airoplane

    Reporter: But there r no wars right now
    Taha : But if we have war..u see?…we know we will have a very good airoplane in it

    Reporter: what about the last 26 years?

    Taha: I got marry..and have Ahmed an d Amira..and……….

    Reporter: No, I meant Mubarak.

    Taha: He also marry… and have…

    Reporter (interrupting) : No, I meant what did Mubarak do for Egypt in the last 26 years
    Taha: He build circle street, mehwar street and make all streets one way

    Reporter: Thank you very much for ur time Mr. Taha
    Taha: No broblem, only 10 bounds

    Reporter: I never said i will pay u for this
    Taha : ok ok…. Zanks a lot.

  3. مارس 7, 2009 عند 1:26 ص

    ومايزال التحمر بيننا

  4. mernaa
    مارس 7, 2009 عند 7:37 ص

    فعلآ تلك حكمة حميرية
    مشكور نايثن

  5. Asma
    مارس 7, 2009 عند 1:24 م

    i liked the comment of billal09

  6. مارس 8, 2009 عند 12:18 ص

    ” حسنات الاستبداد خير من مساوئ الحرية”..
    هي قريبة على مقولة الشعب اللي تعود على نمط ” نمشي الحيط الحيط ونقول يا ربي السترة ”

    فعلى عيني الحمير وحكمتن … وعلى فكرة … الحمار اخد حكمته من النعامة … هيك العصفورة قالتلي

  7. مارس 8, 2009 عند 12:27 ص

    فليهنأ الذي قال :

    ” اسمع الحكمة من أفواه الحمير ”

    يعيش الحمار .. يعيش يعيش يعيش

  8. مارس 8, 2009 عند 5:35 م

    يعيش يعيش يعيش
    (( لك يسلم هل التم ))

  9. نوف السعيدي
    مارس 9, 2009 عند 2:13 ص

    الحمير ترضى ببعض العلف..
    ليس لها لسان يحكي..

    ولكن الحمير التي تجلس على الكراسي تتعلم أن تضع رجلا على رجل..

  10. مارس 9, 2009 عند 5:31 م

    من سنتين كنت اسكن في مدينة جامعية قريبة من حي متخلف…
    عموما مرة سمعت صوت من الجامع القريب يسب ويشتم المسلمين في الدول الغنية والذين نسوا وتركوا وتجاهلوا وباعوا دينهم وأوطانهم ونسائهم وكرامتهم وقضيتهم والخ… وبعد أن انتهى من هؤلاء بدأ بالسب على الأوربيين الحيوانات الزنادقة الفجار القتلة المرتزقة المجرمين الخبثاء مصاصي الدماء قتلة الابرياء مدعوا الحضارة والتقدم والشفافية والعلم…. وبعد أن سب على الجميع قال: وهكذا فإننا نرى بأن بلدنا هو البلد المثالي…

    طيب اذا كان المسلمين في البلدان الغنية حقيرين والمسحيين وكل الشعوب الأخرى أحقر فمن هو المثال المنشود أهو نحن؟ في البلد المثالي؟
    مو قليل اذا تزوج 50% من الشعب السوري تحت سن العشرين والله قليل كتير في بلد مثالي لا ينقصه الا المزيد من السكان…

  11. مارس 12, 2009 عند 9:15 م

    شو يعني نايثن؟

  12. مارس 12, 2009 عند 9:20 م

    عابر متأخر..
    عزيزي ضياء.. شو يعني شو؟!!
    يعني بالضبط.. شو الفقرة اللي لازم اشرحها؟!!
    على الرغم من انو كلو مشروح.. 😦

  13. مارس 12, 2009 عند 9:47 م

    شو رأيك استخدم الانكليزي، يمكن أحسن
    Whats the meaning of Naithen?
    أو بالفصحى:
    ما معنى نيثن؟
    أو بلغة أخرى:
    مين نيثن.

    وهاي تالت مرة بضحك اليوم.. ميرسي..

  14. مارس 12, 2009 عند 9:49 م

    عابر متأخر..
    ههههههههههه.ز آسف جداً عزيزي ضياء.. فكرتك عم تسأل عن الموضوع.. شو يعني الموضوع.. التدوينة يعني..
    نايثن.. اسمي.. بيعني “هدية الرب”.. أو “أعطية الرب”..
    بعتذر منك..
    وتحياتي..

  15. سعيل
    سبتمبر 2, 2009 عند 5:20 ص

    يقول المثل الحمار يتعلم بامه زززز اين المشكله

  1. No trackbacks yet.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: